حذر استشاري القرنية وأستاذ البصريات الإكلينيكية المساعد في جامعة القصيم الدكتور طارق بن عبدالعزيز الحمد من ارتداء العدسات اللاصقة بمختلف أنواعها سواء كانت التجميلية أو العلاجية خلال أوقات تقلبات الجو، خاصة أثناء الغبار، لأنها قد تتسبب - لاقدر الله - في إحداث أضرار على السطح الخارجي للعين تؤثر فيما بعد على طبيعة النظر.

وأوضح الحمد في تصريح صحفي أن العدسات أصبحت شائعة جداً هذه الأيام في جميع أنحاء العالم ويزداد انتشارها عاماً بعد عام نتيجة للتطور المستمر في تصميمها بوصفها علاجًا مثاليًا لكثير من الحالات؛ منها القرنية المخروطية، والعيوب الانكسارية بأنواعها، واختلاف لون قزحية العين، وسطح القرنية غير المنتظم، إلا أنها تحتاج إلى عناية ورفقٍ شديدين في التّعامل معها.

وقال : إنه إذا تم ارتداء العدسات بشكلٍ غير صحيح أو لم يعتني بها الإنسان وينظفها بشكل دائم سيعرّض عينيه إلى خطرٍ شديد، ولتجنب هذه المشاكل يجب شراء العدسات سواء كانت تجميلية أو طبية بوصفة طبية من طبيب البصريات بعد أخذ القياسات الأساسية لها.