وجه صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن سلطان بن عبدالعزيز، أمير منطقة تبوك باستحداث لجنة متخصصة جديدة في مجلس المنطقة، من مهامها دراسة المشروعات المراد اعتمادها للمنطقة قبل عرضها على المجلس، وكذلك متابعة المشروعات التي تحت التنفيذ، والوقوف عليها ميدانياً وإبداء المرئيات حيالها، وأيضاً دراسة التنظيمات الجديدة كافة الواردة للمجلس.

جاء ذلك خلال ترؤس سموه الجلسة الافتتاحية للدورة الثانية لمجلس المنطقة، للعام المالي 1438/1439هـ، والتي بدأها بتهنئة الأعضاء الجدد على ثقة القيادة بتعيينهم أعضاء في المجلس بدورته الجديدة.

بعد ذلك نظر الأعضاء في إعادة تشكيل اللجان التحضيرية الدائمة المنبثقة عن مجلس منطقة تبوك، وتوزيع الأعمال عليها وتحديد مهامها بحسب اختصاصاتها، لدراستها ورفع النتائج التي يتم التوصل إليها، خلال الجلسات المقبلة، ثم استعرض المجلس المشروعات التي تنفذ بالمنطقة حالياً وتجاوزت قيمتها أكثر من 25 مليار ريال.

من جهة استقبل سموه القائم بالأعمال بسفارة مملكة تايلاند لدى المملكة داناي مينابودهي والوفد المرافق له الذي يزور المنطقة حالياً.

كما قدم سمو أمير منطقة تبوك العزاء لرئيس مجلس إدارة النادي الوطني نايف بن عوض البلوي في وفاة شقيقه، سائلاً الله تعالى أن يتغمده بواسع رحمته.

image 0

الأمير فهد بن سلطان مترئساً مجلس المنطقة