وقّع محافظ المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة م. علي بن عبدالرحمن الحازمي أمس عقد ترسية التوسعة الثانية لمحطة تحلية الشعيبة 3 لشركة الشعيبة للمياه والكهرباء، لزيادة كميات المياه المحلاة بمقدار (250) ألف متر مكعب يومياً لتغذية مكّة المكرمة ومن المقرر أن تدخل التوسعة في الخدمة خلال الربع الثاني من عام 2019م بتكلفة تعاقدية تقل عن التكلفة التعاقدية الحالية من نفس الشركة في مشروعات أخرى.

وأوضح الحازمي أن المشروع سيعمل بتقنية التناضح العكسي وستكون مدة تنفيذه عامين من توقيع الاتفاقية، لافتاً إلى أن مدة الاتفاقية 25 عام بأسلوب البناء والتملك والتشغيل (BBO تبدأ من تاريخ التشغيل التجاري للمشروع. حيث ستمنح المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة للشركة المنفذة الموقع وتتولى شراء كمية الإنتاج بسعر منافس، وستقوم الشركة بالإنشاء والتشغيل للمحطة.

وأبان الحازمي أن كمية الإنتاج الإضافية المقدّرة بـ 250 ألف متر مكعّب من المياه المحلاة، ستخصص لمنطقة مكة المكرمة لتلبية احتياج المشاعر المقدّسة من المياه المحلاة، مضيفاً أن كميّة الإنتاج الذي تنتجه محطات تحلية الشعيبة من التحلية والقطاع الخاص سيصل إلى 1.865 مليون متر مكعّب من المياه المحلاة يومياً تغذي كل من مكة المكرمة، جدة، الطائف، الباحة.

وقال الحازمي إن سرعة تجاوب قيادة حكومتنا الرشيدة وموافقتها على تنفيذ المشروع أمر غير مستغرب على قادة هذا البلد المعطاء، التي تولي ضيوف الرحمن وكل من يعيش على ثرى هذه الأرض المباركة كل اهتمامها وحرصها.